نفيسة الديك (الأراضي الفلسطينية المحتلة)


2089-225x300

ولدت عام 1940 في قرية كفر نعمة، الواقعة قرب مدينة رام الله. وتعتبر قائدة شعبية واجتماعية، أفنت حياتها في خدمة الآخرين.

بعد هجرة زوجها إلى البرازيل من أجل العمل، عملت على صعيدين: تقدم الأسرة وتطوير المجتمع المحلي. ناضلت من أجل حقوق المرأة، في الوقت الذي استطاعت أن تبني بمفردها بيتاً لأسرتها، معتمدة على ماكينة خياطة. استطاعت بشخصيتها القوية وذكائها، أن تخدم قريتها والقرى المجاورة، فتحول بيتها إلى مركز لنساء القرى: للتأهيل، والتعليم، والخياطة، والتطريز والطبخ.

ناشطة سياسية، اعتقلت عام 1981 مرتين، وفي عام 1993 قدمت لمحكمة عسكرية.

حررت نفسها من الأمية، وأقنعت مؤسسة أهلية بافتتاح مركز لمحو الأمية في قريتها عام 1981، وجمعت المال لتطوير مدرسة بنات كفر نعمة عام 1986، وأقنعت القرويين بأهمية إرسال بناتهم إلى المدرسة. كما وفرت فرص عمل لعائلات محتاجة، وجمعت المال لضحايا الاحتلال الذين كانوا بحاجة إلى الغذاء والمأوى.

البريد الإلكتروني: [email protected]

 

 

 

Nafeesa Al Deek

 

Born in 1940 in Kafr Ne’meh village near Ramallah, Palestine, Al Deek is a grassroots leader, initiator and influential social and political figure and a strong dedicated Palestinian activist who has spent her life working for others. With her strong personality, wit and diligence, she was able to bring services to her village and surrounding area, which lead to her house being used as a center for rehabilitation and teaching, sewing, knitting, embroidery and cooking, for local women before the village society was able to rent a location.

A mother of three children, she raised her family alone after her husband travelled to Brazil for work and did not return. She bought a sewing machine and worked hard to maintain her living, and in the absence of any assistance from her husband, she even built her own house in the village. Al Deek overcame illiteracy by convincing an NGO to open up adult-literacy classes in her village in 1981. She raised money for the upgrade of the Kafr Ne’meh girls’ school in 1986 by adding more classes and convincing the villagers of the importance of sending their daughters to school. She even found jobs for families in need and collected funds for victims of the occupation that were in need of food and shelter.